العملات الرقمية
أخر الأخبار

ما هي العملات الرقمية

منذ عدة سنوات، وبشكل متكرر، نسمع عن العملات الرقمية. لكن هل تعرف حقا ما هي العملة المشفرة؟ يبدو أن هذه الظاهرة، التي تأخذ مكانا متزايدا في عالمنا المصرفي والمالي، ضرورية لفهم ما إذا كنا نريد أن نكون قادرين على اتخاذ الخيارات المالية الصحيحة في الأشهر والسنوات القادمة. لذلك بدا من المهم بالنسبة لنا تخصيص مقالة كاملة عن هذه العملات الرقمية الجديدة، لكي نستطيع فهم القضية بشكل أفضل.

عملات رقمية معدنية ذهبية وفضية
عملات رقمية معدنية، ذهبية وفضية

تعريف العملات الرقمية المشفرة

إلكترونية وافتراضية بنسبة 100٪

العملة المشفرة، أو العملة الرقمية، هي عملة إلكترونية وافتراضية بنسبة 100٪. ومبدأ مقياس القيمة التي تحددها هو نفس مبدأ العملات الشائعة التي نستخدمها على أساس يومي. لكن الاختلاف هو أنها افتراضية فقط. لذلك لا توجد أوراق عملات رقمية أو قطع معدنية مادية. الاختلاف الآخر هو أن هذه العملات رقمية. أي أنه لا يمكن استخدامها إلا من قبل شخص لديه رمز لفك تشفير العملة الرقمية. وهذا الرمز يعتبر معلومات شخصية تخص مالكها، مثل بصمة الإصبع على سبيل المثال.

شبكة مفتوحة المصدر

يتم تخزين معلومات العملات الرقمية في نظام يتضمن ملفات و بيانات. أو بالأحرى شبكة ملفات، تسمى بلوك تشين. وهذه الشبكة على وجه التحديد،  البلوك تشين، يعمل طوال أيام الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة. وهو يجعل العملات الرقمية  آمنة ويمكن القول بانها من العملات الأكثر أمانا في العالم. حيث تقوم شبكة البلوك تشين بتسجيل وتخزين جميع المعاملات التي تتم باستخدام العملة المشفرة. وتبقى تلك الـ بيانات مرئية لجميع المستخدمين. فتتميز الشبكة بانها ذات مصدر مفتوح فهي متاحة للجميع. وبالنسبة للذين يطرحون السؤال، حول إمكانية استخدام العملات الرقمية مقارنة بالعملات المركزية. فإن العملات الرقمية قابلة للاستخدام تماما مثل العملة الكلاسيكية. للمشتريات والمبيعات والمعاملات والقروض.. وبالتالي فإن كل ما يتم القيام به باستخدام عملة كلاسيكية. قابل للتكرار وممكن بنفس الطريقة باستخدام العملة الرقمية بتكوين او غيرها.

لا يوجد غطاء قانوني

ومع ذلك، تظل هذه العملات اليوم عملة بديلة. ورغم الإجراءات المتعلقة ببدء بعض الدول بالاعتراف بها. إلا انه وحتى الان لا يوجد أي غطاء قانوني لها  في معظم الدول. كما انها لا تخضع لسيطرة المصارف ولا الدول. ولكي نتعمق اكثر، يمكننا القول ان البيتكوين الذي ظهر عام 2009 اطلق نظام مالي قائم على البرمجيات. حيث يمكن لأي شخص الحصول على المال دون وجود آلية مصرفية وراءه. بخلاف الـ دولار والعملات التقليدية الاخرى. إضافة الى نظام إثبات الحصة او نظام اثبات العمل. الذي يعد حاجزاً في وجه التزييف والتزوير الرقمي، فقد تم انشاءه لهذا الغرض. وكما انه من المستحيل حدوث التضخم أو الانكماش على حد سواء.

قائمة على نفس المبادئ

بسبب التطور الـ كبير الذي شهدته بتكوين وغيرها انت تعرف واحدة على الأقل من العملات الرقمية. ربما بالاسم فقط ؛ عملة بيتكوين الرقمية، عملة ايثيريوم الرقمية، عملة دوج كوين الرقمية.. وكل العملات الرقمية التي انطلقت وتنطلق  يومياً هي عملات رقمية قائمة على نفس المبادئ. ويجب معرفة بأن معظم عملات السوق الرقمية لديها سقف عرض نقدي للـ عملات المشفرة من غير الممكن  تجاوزه . وتكون الزيادة في عرض الاموال حتى الوصول إلى هذا السقف تدريجياً. وذلك بهدف الحد من مخاطر التضخم المفرط وبالتالي حماية ندرة الأموال، كما هو الحال بالنسبة للمعادن الثمينة كالذهب والفضة.

يتم تخزين معلومات  المرسل والمستقبل

حتى بالنسبة للذين يعتقدون ان العملات الرقمية تمكن أصحابها من البقاء مجهولي الهوية، فتلك معلومة خاطئة جزئيا. في الواقع البلوك تشين مفتوح المصدر ويحتوي على كافة التحويلات المرتبطة بشكل او بآخر ببريد الكتروني. حيث يتم تخزين معلومات  المرسل والمستقبل على الشبكة. ولكن هذا لا ينكر حقيقة ان بعض العملات تسمح باخفاء البيانات قدر الإمكان. كـ عملة  Darkcoin و عملة  Zerocoin  و عملة Bytecoin  و عملة Black Coin.

كيف نشأت العملات الرقمية؟

عملات بتكوين ذهبية وهاتف يظهر مؤشر سعر البتكوين مقابل الدولار
عملات بتكوين ذهبية، وهاتف يعرض سعر عملة بتكوين مقابل الدولار

اذا عدنا الى الفكرة الأولى للعملات الرقمية فسنعود الى مهندس الكمبيوتر Wei Dai الذي نشر وصفاً لنظام “B-money” عام 1998. وهو يعتبر نظام نقدي الكتروني مجهول الهوية بشكل كامل. تلاه بفترة وجيزة عالم الكمبيوتر والتشفير  Nick Szabo. الذي طلب من مستخدمي العملات المشفرة و بيتكوين رسم توضيحي لإكمال وظيفة إثبات العمل التي تم  تشفير حلولها وتجميعها ونشرها.

ما هو نظام إثبات الحصة؟

صورة تحتوي على هاتف وادوات مكتبية وكلمة بلوكتشين مرئية
صورة تحتوي على ادوات مكتبية

إنه اختصار نصادفه كثيرا على الانترنت. اثبات الحصة يعني إثبات العمل وتمرير العمليات على البلوك تشين من خلال ما يسمى بالمعدنين او عاملي المناجم. الذين يقومون باتمام العمليات والتحقق منها على الشبكة. من الناحية العملية، فإن إنتاج مثل هذا النظام مكلف، الوقت من جهة والطاقة من جهة اخرى. ولكن هذا النظام هو ما يؤمن العملة المشفرة بـ شكل رئيسي، وخاصة ضد هجمات المخترقين. فعلى الرغم من انه يتطلب الكثير من موارد قوة الحوسبة، لدرجة أنه يرقى تقريبا إلى منع الوصول إلى العملات الرقمية. لكنه يبقى اساسياً. واضافة الى انه معقد للغاية، فهو يظل ممكنا وسهلا للمستخدم، ومفهوما ويسهل التحقق منه من قبل طرف ثالث. وفي الكلمات الثلاثة “معقد، ممكن، مفهوم” تدور حياة العملة الرقمية

العملات الرقمية الرئيسية

صورة تحتوي على عملة بتكوين ذهبية ، وعملة ايثريوم فضية ، وعملة ريبل ذهبية وكرت ذاكرة
عملة بتكوين ذهبية ، وعملة ايثريوم فضية ، وعملة ريبل ذهبية

البيتكوين وهي أول العملات الرقمية التي تم إدخالها في الخدمة. وتعتبر عملة بيتكوين أساس سوق التشفير بأكمله، ولكنها اليوم بعيدة كل البعد عن كونها العملة الرقمية الوحيدة. فإلى جانب بيتكوين هناك عملة الريبل xrp و عملة إيثريوم ethereum. ، و عملة اللايت كوين litecoin. ، إضافة الى عملة الدوجكوين dogecoin. و عملة سولانا solana و ستيالر stellar ومئات العملات الاخرى المتوفرة للشراء. وقد تبع ظهورها ظهور البيتكوين الذي يعتبر المركز لسوق العملات المشفرة. وتختلف أسعار هذه العملات المشفرة بحسب عوامل عدة. كالقيمة السوقية والعدد الإجمالي وأحيانا التدابير المتخذة من قبل الحكومات.. و بأي حال من الاحوال ربما ستتمكن هذه العملات الرقمية يوما ما من غزو محافظنا في المستقبل.

على الرغم من أن هذه العُملات الرقمية افتراضية تمامًا ولا تنظمها الأنظمة المالية المعتادة. إلا أنها تزن وزنها ولها مكانتها في الاقتصاد العالمي. تقدر إجمالي القيمة السوقية لعملة البيتكوين هذا العام باكثر من 500 مليار دولار. بينما تخطت ethereum حاجز الـ 220 مليار دولار. و لايت كوين التي بلغت قيمتها 4 مليار دولار هذا العام. وبالرغم انها ليست افضل و اعلى قيمة حققتها هذه العملات.  لكن اليوم هذه النقطة تعتبر احد اهم النقاط الاساسية. التي يجري نقاشها من قبل السلطات النقدية بخصوص هذا السوق المستجد وكل عملة مشفرة.

مزايا وعيوب العملات الرقمية

عملات رقمية معدنية ومؤشر عملة على منصة تداول عملات رقمية
عملات رقمية معدنية ومؤشر عملة على منصة تداول عملات رقمية

لنجعل الأمر بسيطًا ونسرد مزايا امتلاك العملات الرقمية المستقرة.

ميزات العملات الرقمية

  • لا تعتمد أي من هذه العملات على البنك المركزي.
  • السياسة النقدية العالمية لها تأثير ضئيل للغاية عليها، بما في ذلك قيمها الجوهرية.
  • مصممة بالكامل للتجارة على الإنترنت، وتثبت أنها بديل ممتاز لتنمية التجارة الإلكترونية، لا سيما في البلدان النامية.
  • جميع المعاملات علنية، حتى لو كان مالكو الأموال (المرسلين  أو المستلمين) رموز وعناوين. كما انه من المستحيل تزويرها أو سرقتها فالأمن على البلوكتشين على مستوى عال جدا.
  • رسوم التحويل ضئيلة او غير موجودة وتستغرق التحويلات بضع دقائق على الأكثر.
  • عمليات النقل ليس لها حدود. فبغض النظر عن البلد يمكنك التحويل. وبالمثل ، لا يوجد سقف أو حد أدنى للتحويل. فيمكنك تحويل الكميات التي تريدها.
  • لا يوجد وسيط أو بنك أو سمسار عند التحويل يجري ذلك مباشرة. من نظير إلى نظير.
  • التحويلات أيضا لا رجوع فيها. وبالتالي لا يمكن للمستلم أن يحصل على مبلغ تم سحبه أو إلغاؤه.
  • كافة الاشخاص مخولين لاستخدام الشبكة وتحويل النقود و التعامل ودفع رسوم الشبكة.

عيوب العملات الرقمية

بالطبع ، لا تزال هناك بعض الجوانب السلبية لاستخدام العملات الرقمية. بما في ذلك حقيقة أن العرض لم يلفت انتباه الجميع. ربما بدافع الخوف، أو لأن التفسيرات المقدمة عموما تأتي من لغة تفتقر الى حب المغامرة  و التغيير. وخصوصاً أن شبكة الدفع ضعيفة جدا. فمن المؤكد أنه إذا كان بالإمكان ان تستخدم عملات البيتكوين الخاصة بك في السوبر ماركت، أو عند الذهاب لتناول مشروب في المقهى المجاور بدل النقود، فإن العملة المشفرة ستكون أكثر تطورا وربما ستتغلب على الـ دولار والعملات التقليدية الاخرى. 

لكن هذا ليس كل شيء. هناك ظاهرة أخرى يمكن أن تجعل العملات الرقمية عديمة القيمة. فهناك العديد من العملات المشفرة اليوم. وربما أكثر من اللازم، والسؤال الذي يطرح نفسه هو ما الفرق في استخدام عملة رقمية بدلاً من أخرى. في الواقع ، بالرغم من نسبة الصعود و الـ أرتفاعات التي حققتها هذه العملات على مدار الـ سنوات الماضية  يتراجع الاهتمام بالعملات المشفرة في دوامة المشاكل الحالية. وكذلك يجب ألا ننسى أن سوق العملات الرقمية حديث. لذلك فمن المنطقي، تمامًا مثل البنوك الإلكترونية  أو  الجديدة، أن نرى العديد من النماذج التي تظهر واحدة تلو الأخرى.

بالبحث قليلاً سنرى ان بعد ذلك سيحدث ما يحدث دائما. سترتفع قيمة بعض هذه العملات وتنخفض وربما تختفي اخرى قبل ان يستقر السوق. مما سيجعلها بالتأكيد مرغوبة أكثر وعلى رأسها البيتكوين. وستكون الظاهرة المعقدة  أكثر قابلية للفهم. ومن المساوئ ايضاً انك ستحتاج إلى تخزين عملتك المشفرة على خادم بعيد، أو على محفظة غير متصلة. فهناك احتمالية لتعطل الخادم ، أو فقدان المحفظة، المشكلة التي تمثل مصدر قلق للبعض.  وهي ليست جديدة على مجتمع المتداولين ومحبي التشفير. ولكن ربما تكون اكثر تعقيداً مما تتخيل، كما ان بعض البلدان تحظر استخدام بعض العملات المشفرة. ويبقى العائق الأكبر الضغط على البنوك. والتي تعتبر خصماً شرساً، كونها تمتلك الكثير لتخسره في تعميم مثل هذا النوع من العملات.

كيف تكسب العملات الرقمية ؟

صورة تحتوي على كيس نقود من فئة دولار الى جانب عملات رقمية ذهبية وفضية
دولارات موضوعة بجانب عملات رقمية معدنية

بامكانك كسب  العملات المشفرة التي تختارها من خلال الـ تعدين للاستثمار في سوق البتكوين bitcoin. ويمكنك جني العملات الرقمية من خلال التعدين. ولكن ما هو التعدين؟ هو إلى حد ما نسخة عن نظام مناجم الذهب أو المعادن الثمينة. لرؤية واضحة علينا ان نعود للوراء قليلاً. عند إجراء تحويل للأموال، يجب التحقق من صحته من قبل جميع أجهزة الكمبيوتر التي تتكون منها الشبكة (اثبات الحصة). عملية التحقق من الصحة ليست سوى سلسلة من العمليات الحسابية. لذلك يمكن للجميع تقديم أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم للمشاركة في عمليات التحقق من الصحة. بناءً على مشاركتك، يمكنك كسب بعض العملات المشفرة وتحويلها الى دولار او يورو من خلال منصات تداول العملات الرقمية.

ان كنت ترغب في المشاركة في التعدين فسيتعين عليك الاستثمار في معدات متطورة ومخصصة لتعدين العملات الرقمية. كما ان هناك ما يسمى بالتعدين السحابي القائم عبر الاشتراك مع احد مزارع البيتكوين. من خلال استئجار جزء من قوة التعدين. لكن المشكلة ان الغالبية تتجه الى المصدر الاساسي “البيتكوين” التي تعتبر عملة من الصعب تعدينها للمستثمرين الجدد. ويعتبر هامش الربح في عملات اقل شهرة وفيرا مقارنة بـ البيتكوين لذلك تعتبر العملات الرقمية الناشئة فرصة جيدة للإستثمار. كـ عملة إيثريوم و عملة ethereum كلاسيك و عملة دوجكوين وغيرها.

شراء البيتكوين 

صورة تحتوي على عملة بتكوين ذهبية وخلفها مؤشرات
عملة بتكوين ذهبية ويظهر خلفها مؤشرات

يعد تعدين العملات الرقمية امراً معقداً بعض الشيء. وأيضا ربما يكون عبارة عن اضاعة للوقت في بعض الاحيان، فهو يحتاج لكميات كبيرة من الطاقة، و أسعار الكهرباء مرتفعة في معظم بلدان العالم. لذلك ربما يكون الاستثمار في عالم التشفير من خلال شراء عملة بـ سعر منخفض والاحتفاظ بها وانتظار ارتفاعات السوق او تداولها  افضل بكثير من الخوض في غمار التعدين

ويمكنك بكل سهولة الاستثمار في اي عملة تختارها عبر منصة تداول عبر الإنترنت، وتوفر المنصات العملات المستقرة التي تحظى بشعبية بين المستثمرين، احدها شركة بينانس التي تعتبر احد أكبر و أشهر منصات التداول في العالم. بإمكانك التسجيل على منصة بينانس والحصول على قسيمة بقيمة 100 دولار امريكي عبر الضغط هنا

خاتمة

صورة شخص يملئ وعاء زجاجي بعملات رقمية ذهبية وفضية
شخص يملئ وعاء زجاجي بعملات رقمية ذهبية وفضية

في الوقت الحاضر يعتبر سوق العملات الرقمية رغم الصعود السريع الذي حققه سوق مليئ بـ المخاطر. حيث شهدت هذه الاسواق تقلبات شديدة وكثيرا ما لا يتمكن البعض من التعامل مع هذه الـ أنواع من التقلبات. هنا تكمن أهمية البحث بطريقة مسؤولة وحذرة بكافة السبل المتاحة لإستثمار و تداول آمن و البحث عن عملات لها مشاريع حقيقية تم انشائها وتسويقها بطريقة عملية وخطط مدروسة.

ومع انها نقود رقمية لكن ما الفرق  إن كان بيتكوين او دولار، فـ أسعار شراء اي سلعة مرتبطة بحجم العرض و الطلب، افتراضية أم كلاسيكية. اليوم أصبحت العملات الرقمية ضمن تطلعات الكثير من الاشخاص في ارجاء المعمورة وقيمتها تزداد بنسبة كبيرة ويؤيدها العديد من الاشخاص، ونستطيع القول ان هناك مجتمع كامل يدعم تلك العملات الرقمية و  يأمل ان ينتهي الجدل حولها. والبدء بالتعامل بها بشكل رسمي في الاسواق التجارية والعالمية.

نامل ان تكون هذه المشاركة الصغيرة الخاصة بالعملات الرقمية واضحة بما يكفي لفهم ماهي العملة الرقمية وكيف نستطيع استخدامها

بإمكانك معرفة كيف تصنع عملتك الرقمية الخاصة من خلال قراءة هذا المقال

نحن نتطلع الى مشاركة المعلومات مع القراء والمهتمين ، سيسعدنا ان تشاركنا رأيك وافكارك في التعليقات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى