تقني

ايجابيات وسلبيات التكنولوجيا

التكنولوجيا هو عالم دخل في حياتنا أو دخلنا فيه، في السنوات الأخيرة سيطرت التكنولوجيا على المجتمع العربي، وأصبحت محور اهتمام جميع أفراد العائلة. بصراحة شديدة أفقدتنا الكثير من القيم الأسرية، أولها الترابط والتواجد. وللأسف دخل إلى منازلنا قيم وأخلاق مختلفة تماماً عما تربيّنا عليه. لذا يجب معرفة ايجابيات وسلبيات التكنولوجيا .

التكنولوجيا

يعرف مفهوم التكنولوجيا على أنه مجموعة من التقنيات والمهارات والأساليب والعمليات المستخدمة في إنتاج السلع أو الخدمات لتحقيق أهداف معينة مثل البحث العلمي.

لا ننسى أن التكنولوجيا أصبحت جزء أساسي وكبيرة يسيطر على يومنا، حتى جوانب الحياة المختلفة مرتبطة بها. كالعمل والمنزل. ولكن كما تراودنا كوابيس عن كونها مضرة ولها سلبيات قد تؤدي للوفاة، ليس من العدل أن ننكر أنها قضت على الكثير من المشاكل التي تواجه البشر. كما أنها حالياً فتحت العديد من مجالات العمل الجديدة.

إذاً لنستنتج أنها سلاح ذو حدين، وطريقة استخدامنا للتكنولوجيا هي من تحدد وجه العملة.
قد يهمك: خفايا ترجمة جوجل المذهلة

أمثلة على التكنولوجيا

ايجابيات وسلبيات التكنولوجيا
روبوت (انسان آلي)

لا ترتكز أدوات التكنولوجيا على الانترنت فقط، بالطبع أشياء كثير أصابها التطور لتسهل علينا المهام اليومية. وفيما يلي بعض الأمثلة على التكنولوجيا لنتعرف أكثر على التطورات المختلفة:

  • الروبوت أو الانسان الآلي: نسمع عنه منذ سنوات عديدة، ولكنه تطور بشكل كبير ليصبح كخادم ومساعد للإنسان. يقوم عنه بالعديد من الوظائف البسيطة.
  • الكاميرات: أيضا الكاميرات سابقاً كانت كبيرة الحجم جداً وتصويرها غير واضح. اليوم هي رفيق جديد للإنسان ويمكن وضعها في الجيب أو تعليقها على الرقبة.
  • الموبايل: تطور الهاتف من منزلي ذو سلك ويعمل بالكهرباء، إلا أداة صغيرة تتنقل معنا أينما كنا ونصل من خلال المويل إلى الناس في أي وقت ومكان.
  • السماعات الحديثة: نقصد بها الغير سلكية صغيرة الحجم وتعمل بشحنها في الكهرباء.

بالإضافة إلى العديد من الأمثلة الحديثة منها ما سمعنا عنه ومنها ما لم نسمع عنه من قبل. تُرى توّلد التكنولوجيا رفقاء جدد في عالمنا في المستقل؟

هل تحل التكنولوجيا محل الإنسان؟

هي بالفعل قامت بذلك في العديد من مجالات العمل. ولكن هل يقلق الإنسان أن يأتي يوم وينافس التكنولوجيا في البقاء على وجه العمل؟ هذه التساؤلات ليست وليدة العصر، دائماً ما يسأل الإنسان نفسه ويتخيل سنوات قليلة قادمة. العديد من الأفلام الأجنبية استخدمت هذا الخيال وحولته إلى صورة مرئية من الواقع المحتمل.

من المسلسلات العربية التي تحدثت عن هذا التطور، مسلسل النهاية بطولة يوسف الشريف. ولكنه كما أظهر التطور بيّن أنه تبعه الخراب والدمار للبشر والتخلف أيضاً في بعض بقاع الأرض.

تحدث العديد من المقالات المفصّلة عن هذا السؤال. وتوّصلوا في النهاية أنه دور الدول في استثمار الطاقات البشرية وتوفير فرص العمل لهم.

اقرأ أيضاً: كيفية كسب العملات الرقمية

التكنولوجيا ومجالات العمل

في هذه الفقرة نرى الوجه الآخر من العملة، أثّر التطور الحديث في مجالات عديدة، منها التعليم والتعلم والاتصالات والتجارة. وأصبح لنا فيها أكبر قدر من الاستفادة والوصول إلى معلمين مهرة أو متعلمين يحتاجون إلى معلمين.

حتى رجال الأعمال أصبح من السهل التواصل مع المستثمرين والشركاء والمستهلكين عن طريق تقنية الاتصالات الحديثة. كما أن مصطلح التجارة الإلكترونية أصبح شائعاً، حيث من السهل شراء البضائع والماركات العالمية وغيرها، من خلال عمل طلب من موقع ما.

إيجابيات التكنولوجيا

ايجابيات وسلبيات التكنولوجيا
التطور في المجال التعليمي

التكنولوجيا بفروعها وبأدواتها ومصطلحاتها تحتاج إلى كتاب مفصّل يروي لنا تصاعدها إلى القمة، وفوائدها وشكلها في المستقبل وتوقعات الخبراء. وذلك لأنه عالم من التطورات التي شهدناها منذ الطفولة وحتى يومنا هذا. وفيما يلي بعض الإيجابيات للتكنولوجيا:

1. التطور في المجالي التعليمي

لمسنا هذا في الآونة الأخيرة حينما أصاب العالم جائحة كورنا، عندما جلسنا في منازلنا لفترة طويلة نتيجة الحظر. ليست فقط بسبب استخدام التكنولوجيا كوسيلة لاستكمال الدراسة وعمل فصول افتراضية وجمع الطلاب على برنامج معين وشرح المعلم من خلاله.

انما أيضاً في تطوير وتعزيز المهارات التي كنا دفناها في رِكاب الحياة، الكثير منا استغل هذه الفترة في أخذ الكورسات والتواصل مع معلمين من دول مختلفة. وسارت الحياة بشكل مرضي للبعض نتيجة التكنولوجيا. كما أنه لا يوجد سؤال علمي لا إجابة له على الانترنت.

2. زيادة انتاج العمل

يمكن متابعة العمل والوصول إلى جميع العمال أو الموظفين من خلال مكالمة هاتفية أو مكالمة فيديو، أو إرسال الرسائل النصية سواء عبر مواقع الويب أو وسائل التواصل الاجتماعيّ. ويمكن عمل الاجتماعات بشكل سريع على برامج عديدة تسهل هذا الأمر.

كما أن التجارة واستيراد بضائع من مختلفة أصبح من الأمر الممتع بجانب أن يعمل على زيادة الأرباح حيث توفير متطلبات السوق بشكل كبير.

3. القضاء على أوقات الفراغ

حتى في أحلك الظروف يمكن استخدام الوسائل المتاحة أمام الفرد في ملئ أوقات الفراغ كالقراءة من خلال الكتب pdf، كسب المال من أعمال خفيفة، تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، مشاهدة الفيديوهات الترفيهية. والكثير من أساليب القضاء على الملل والفراغ.

4. التواصل

أصبح من السهل الوصول إلى الناس وتكوين الكثير من الصداقات، وتعلم اللغات المختلفة أيضاً من خلال التواصل مع أشخاص من بلاد مختلفة.

التكنولوجيا لها فوائد عديدة، والأفضل أن نستغل الجوانب الجيدة والطرق السليمة وأخذ أكبر قدر من الاستفادة والإفادة على الصعيد الشخصي. والأهم هو مراقبة الأبناء والصغار وتوجيههم في كيفية التعامل مع التكونولوجيا.

سلبيات التكنولوجيا

ايجابيات وسلبيات التكنولوجيا
آلام الظهر والرقبة

صحيح أن لها سلبيات أصبحت مصدر قلق لدى الكثير، ولكن بالعقل والحكمة يمكن السيطرة على هذه السلبيات والقضاء على معظمها. وفيما يلي بعض سلبيات التكنولوجيا:

1. آثار اجتماعية

الانطوائية والبعد عن المجتمع الحقيقي، والانغلاق على عالم التكنولوجيا. وضعف مهارات التواصل مع الأسرة والمجتمع. لها من أكثر الآثار الملموسة داخل بيوت المجتمع الصغير. يمكن علاجها بأمور بسيطة حتى لا يزداد الأمر حدة. كالاشتراك في أنشطة خارجية كالرياضة، الخروج في أماكن ترفيهية، وغيرها من الحلول.

2. آثار صحية

الجلوس لفترات طويلة على أجهزة الكومبيوتر أو الموبايلات يتسبب في مشاكل صحية. منها قلة النوم والأرق، آلام في الظهر والعظم، ضعف النظر. الأفضل هو تخصيص وقت معين للأجهزة الحديثة حتى لو كان الجلوس بغرض العمل.

استخدام التكنولوجيا يؤثر ويضر بشكل كبير البيئة كتلوث الماء والهواء. وذلك بسبب استخدام الوقود الأحفوري التي ينتج عنه كميات كبيرة من الغازات الدفيئة التي تضر بالغلاف الجوي.

3. آثار على الأخلاق

دائماً ما تظهر الإعلانات التي تحمل محتوى سيء وغير أخلاقي، ويكتب فيها عبارات غير لائقة. لذا يجب الحد منها ومنعها من الظهور باستخدام برامج معينة أو الاستعانة بالخبراء. وبالتأكيد يجب وضع حدود للبحث بالنسبة للأبناء وتقويمهم وتحذيرهم من خطورة استخدام التكنولوجيا بشكل خاطئ. حيث من السهل تسلل القيم المنافية للإسلام والمجتمع العربي إلى الأبناء.

4. إهدار الوقت

نلاحظ أننا حينما نشرع في استخدام وسائل معينة من التكنولوجيا ينسحب الوقت منا دون الإحساس بذلك، لذا يجب تحديد وقت معين للترفيه ووقت للعمل وأخر للجلوس مع العائلة.

سلبيات التكنولوجيا على المجتمع

توجد عدة سلبيات للتكنولوجيا على المجتمع، ومن أهمها:

  1. التبعية: تعتبر التكنولوجيا بمثابة جزء لا يتجزأ من حياة العديد من الأفراد، مما يجعلهم يعتمدون عليها في حياتهم اليومية، وهذا يؤدي إلى انعدام الاعتمادية على الذات وزيادة الضعف النفسي.
  2. انعدام التواصل الاجتماعي: يعتمد الكثير من الأفراد على وسائل التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا الحديثة في التواصل مع الآخرين، وهذا يقلل من جودة التواصل ويؤدي إلى فقدان القدرة على التواصل الفعال في العالم الحقيقي.
  3. تقليل الوقت الحر: يمكن أن تؤدي التكنولوجيا إلى تقليل الوقت الحر لدى الأفراد، حيث يمكن أن تستنزف وسائل الترفيه والتكنولوجيا الوقت الذي يمكن أن يقضيه الأفراد في أنشطة أخرى مثل الرياضة أو التطوع.
  4. التشويش على الانتباه: يمكن أن تؤدي التكنولوجيا إلى تشويش على الانتباه لدى الأفراد، حيث يمكن أن تزيد من تشتت الانتباه وتقليل القدرة على التركيز والتفكير العميق.
  5. التأثير على الصحة النفسية: يمكن أن تؤدي التكنولوجيا إلى تأثير سلبي على الصحة النفسية لدى الأفراد، حيث يمكن أن تؤدي إلى زيادة الاكتئاب والقلق والتوتر وعدم الراحة.
  6. القلق الأمني: يمكن أن تؤدي التكنولوجيا إلى زيادة القلق الأمني لدى الأفراد، حيث يمكن أن تكون المعلومات الشخصية والحساسة عرضة للاختراق والتسريب، كما يمكن أن تتعرض الأجهزة الإلكترونية والحواسيب للهجمات الإلكترونية والفيروسات، مما يؤثر على الخصوصية والأمان الشخصي للأفراد.
  7. التأثير على الوظائف والاقتصاد: يمكن أن تؤثر التكنولوجيا على الوظائف والاقتصاد بشكل عام، حيث يمكن أن تؤدي إلى تقليل عدد الوظائف المتاحة واستبدالها بالآلات والروبوتات، كما يمكن أن تؤثر على الاقتصاد بشكل عام من خلال تزايد الهجرة الداخلية والخارجية، وتحويل الاهتمام والموارد من الصناعات التقليدية إلى الصناعات التكنولوجية الحديثة.
  8. التأثير على البيئة: تؤثر التكنولوجيا على البيئة من خلال تصنيع المنتجات الإلكترونية، والتي يمكن أن تؤدي إلى زيادة كمية النفايات الإلكترونية، كما يمكن أن تؤدي إلى زيادة استهلاك الطاقة الكهربائية وانبعاث الغازات الدفيئة.

تعرف أكثر عن سلبيات التكنولوجيا وآثارها

إيجابيات وسلبيات التكنولوجيا في التعليم

كما باقي الجوانب الإجتماعية، دخلت التكنولوجيا إلى قطاع التعليم من أوسع الأبواب، ولكن ماهي إيجابيات وسلبيات التكنولوجيا في التعليم دعنا نتعرف عليها معاً :

إيجابيات التكنولوجيا في التعليم :

  1. تحسين عملية التعلم: يمكن للتكنولوجيا تسهيل عملية التعلم وتحسينها عن طريق توفير أدوات تعليمية تفاعلية ومنصات تعليمية عبر الإنترنت وموارد تعليمية رقمية متاحة للطلاب والمعلمين.
  2. توفير وصول للمعرفة والموارد: يمكن للتكنولوجيا تمكين الطلاب من الوصول إلى الموارد التعليمية الحديثة والمتاحة في جميع أنحاء العالم، وهذا يعني أن الطلاب يمكنهم الاستفادة من أفضل المواد التعليمية والتدريسات والأساليب التعليمية المتوفرة.
  3. تعزيز التفاعل والتواصل: يمكن للتكنولوجيا تحسين التفاعل والتواصل بين المعلمين والطلاب، وذلك من خلال استخدام أدوات التواصل والمنصات التعليمية الحديثة.
  4. تحسين الإبداع والابتكار: يمكن للتكنولوجيا تحفيز الإبداع والابتكار في التعليم عن طريق توفير مجموعة متنوعة من الأدوات والتقنيات التي يمكن استخدامها لتعزيز الإبداع والابتكار في التعلم.

سلبيات التكنولوجيا في التعليم :

  1. انعزال الطلاب: يمكن للتكنولوجيا أن تؤدي إلى انعزال الطلاب وعدم التفاعل مع بعضهم البعض ومع المعلمين في الفصل الدراسي.
  2. التحديات التقنية: يمكن أن تواجه المدارس والطلاب التحديات التقنية مثل مشكلات الاتصال بالإنترنت، وعدم وجود الأجهزة اللازمة للاستخدام في التعليم، وهذا يعرقل عملية التعليم الفعال.
  3. التشتت والانحراف: يمكن للتكنولوجيا أن تشتت الطلاب عن التعلم والانحراف عن الهدف المحدد، وذلك عند استخدامهم للأجهزة التقنية للترفيه والتسلية بدلاً من الاستخدام الأكاديمي.
  4. تأثير سلبي على الصحة النفسية: يمكن للاستخدام المفرط للأجهزة التقنية في التعليم أن يؤثر سلبًا على الصحة النفسية للطلاب، حيث يمكن أن يسبب القلق والتوتر والتعب وضغط العين والصداع.
  5. الاعتماد الزائد على التكنولوجيا: يمكن للتكنولوجيا أن تؤدي إلى الاعتماد الزائد عليها في التعليم، وهذا يعني أن الطلاب يمكن أن يصبحوا عاجزين عن القيام بالأنشطة التعليمية الأساسية بدون استخدام التكنولوجيا.

في النهاية الشخص هو من يقرر كيف يشكل حياته هو من يضع خطوط السير ويضع الانحرافات. إذا أحسن استخدام التكنولوجيا جعلها خادمة نافعة له، وإذا أساء استخدامها أصبح لها خادماً ينطوي أسفل جناحيها.

إيهاب حمدي

صحفي وكاتب وسينارست، اكتب سيناريوهات درامية ووثائقية ودعائية للاعلانات (الدرامية- موشن جرافيك) منذ اكثر من عشر سنوات، كما اكتب التقارير العربية الأصلية و المترجمة عن الصحف الأجنبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى